وفاة شخص وتهدم عشرات المنازل جراء الأمطار الغزيرة في حضرموت

فبراير نت/ متابعات

 توفي شخص، مساء الأحد، بمدينة تريم بمحافظة حضرموت اليمنية جراء الأمطار الغزيرة التي هطلت عليها، وذلك في حصيلة أولية مرشحة للزيادة، وفق ما أفادت مصادر محلية.

وقالت المصادر أن مدينة تريم التاريخية وضواحيها، شهدت خلال الساعات الماضية هطول أمطار غزيرة وغير مسبوقة، أدت لحدوث خسائر بشرية بالإضافة لتهدم عشرة منازل على الأقل حتى الآن.

وبحسب سكان محليون، فقد استمر تساقط الأمطار لنحو 5 ساعات متواصلة، مخلفاً أضراراً مادية كبيرة في المباني السكنية وممتلكات المواطنين، كما غمرت السيول أحد المستشفيات في المدينة ذاتها.

وقالت مصادر محلية، أن فرق الدفاع المدني بذلت جهودا كبيرة في محاولة إنقاذ السكان المحاصرين وذلك بمشاركة عددا من المروحيات العسكرية.

في حين ماتزال عمليات البحث جارية حاليًا عن بعض المفقودين تحت ركام أحد المنازل في منطقة عيديد.

وأشارت المصادر، إلى أن بعض أهالي المنطقة اضطروا للنزوح من منازلهم المهددة بالسقوط نحو بعض المدارس القريبة في المنطقة عينها.

 وكان المركز الوطني للأرصاد في حضرموت، حذر في وقت سابق المواطنين من هطول أمطار غزيرة على سواحل ووادي حضرموت، مشدداً على ضرورة اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.